الجمعة، 12 أغسطس، 2011

حلقة من حصة "جاك المرسول"


لقد شاهدت  البارحة حلقة رائعة و قد أعجبتني صراحتا من حصة "جاك المرسول" و التي تبث من قناة نسمة المغاربية ،وهذه الحصة يقوم فيها الضيف  بتوجيه دعوة لأحد يبحث عنه أو فقط لكي يكرمه( و عندما يتحرك جدار على شكل رسالة ليتلاقى كل من الضيف و من يريد تكريمه)


 يتعانقان و يبدآن بالتباكي و إظهار المشاعر فقط لتكون الحلقة رائعة وهو ما أصبح يزعجني في هذه الحصة فأغير القناة (نزابّيNZAPPI)،لكن هذه الحلقة كانت مختلفة تماما


 فالضيف الذي سيدعو أحدهم هو مدعوذ !!!!وهو أمر غريب فكيف يقبل إمام بالمشاركة في قناة مثل هذه معروف عليها الغناء و الرقص و التعري أو ما سيميها المسلمون بالفواحش!!
بداية لفت انتباهي قول المنشط "الطيب" للضيف:رائع أنت مثقف أيضا
فبدأت أنظر من بعيد لهذه الحلقة حتى لاحظت أن الضيف هو إمام ! و السؤال الذي يطرح نفسه بإلحاح "كما يقول المفتش فاهم" هو كيف يحضر إمام مثل هذه الحصص ؟؟ و قد طرحه عليه منشط هذه الحصة فأخذ الإمام المسمى رحموني يتهرب منه و يقول له هذه حصة مباركة و طيبة و أنت طيب و مبارك و قناة مباركة !!!! (كما يفعل القساوسة)
لكن الطيب"منشط جزائري" أصر على أن يجيبه على سؤاله إلا أنه أكمل إلتفافه حول السؤال و هذا من شيم المداعيذ
ثم بدأ رحموني يروي قصته فهو جزائري من مدينة عين تيموشنت درس في المملكة السعودية الرملية  تخرج منها و شارك في منظمات خيرية و طاف بعدت دول و عاد بطال لا عمل له رغم إنجازات حققها في المجال الديني و الخيري ، ثم استقر به الحال في فرنسا و بعدما كان قد أجرى امتحانا في اللغة و هو صاحب شهادات في عدة مجالات أصبح مدرس لغة  عربية في فرنسا
الحقيقة أنه تكلم كثيرا عنه و عن أفكاره في الحياة و الأديان و بدأت أستمع لكلامه و أستمع.... لكن مهلا .. ما هذا المدعوذ  ؟
إنه يختلف تماما عن المداعيذ الآخرين من أئمتنا و إخوانجيتنا و أباعيرنا و سلفيينا! لقد قلت    إنه قس !!
نعم فكلامه يشبه تماما كلام القساوسة المنفتحين فقط هو مسلم و إمام
الرجل يتحدث عن أفكار لا يريدها أئمتنا ولا يقبلون من يقولها إنه يتحدث عن التسامح و الإنسانية و السلم و المحبة !!!!!!!!!!!!!كم من علامات التعجب تريدونني أن أضع هنا ؟
إمام يتحدث عن الإنسانية!   الإنسانية
و من ما يدل على قوة الشخصية و على الموضوعية قوله أنه زار كثير الدول و كانت رائعة لكنه لم يجد مكانا فيه التسامح و المحبة و التفاهم كما وجده في فرنسا و هو ما أعجبني فلم يقل مثلا أن تونس هي أحسن مكان عرفه لأن الحصة تبث من هناك أو الجزائر لأنه جزائري (كما أنه لا يمكن أي يقول ذلك!!!!!!!)
و أخد يحكي عن تنصيبه إمام في فرنسا و عن محاورته لقساوسة  و عن تقبله للآخر سواء أكان كاثوليكيا أو بروتستنتيا أو ملحدا (أليس من عادتهم أن يسبوننا نحن الملحدين !؟)
رغم أن ربه يقول أن اليهود و النصارى لن يرضو عنه إلا إذا اتبع ملتهم إلا أنه تكلم عن التسامح
ثم قال لما يتحارب المسلم و اليهودي و المسيحي و كلهم يعبدون إلهاها واحدا؟ و رغم أن كلامه خاطئ( فالله ليس يسوع و لا إيلوهيم يهوه و الذي بدوره ليس يسوع كما أن هناك من يؤكد على أن الله هو إلاه القمر الوتني عند العرب) إلا أن التسامح أمر لابد منه لمواجهة التعصب الديني المنتشر بين أتباع الديانات
هل يوجد حقا مسلمون هكذا ؟؟؟؟
قد يقول أغلبكم أنها فقط مناورة من رجل دين ليضفي على دين الإسلام ما ليس فيه و هنا معكم الحق
لكنني أتحدث عن فكرة أخرى وهي إدخال أفكار خيرة على مجتمع ديني ما فهذا أمر حسن و إن لم يكن محاربة الدين كله إلا أنه يعد أمرا جيدا و إمام مثل هذا أحسن بكثير من مداعيذ الجهل
الرجل يتكلم عن المسيحيين كبشر عاديين و ليس على أنهم كفرة و أعداء الإسلام
صدقوا أو لا تصدقوا لكنه أعجبني بعض الشيء
ماذا أعجبك !!!! لقد صبئت يا عمر  لقد تركت الإلحاد فكيف يعجبك متدين؟؟ و مسلم؟؟؟ و إمام؟؟؟
صه يا هذا فأنا ملحد و لست متدينا بالإلحاد
 يمكن أن يقول أحدهم أن الإسلام كله شر و أن المسلمين كلهم أشرار و حمقى و أن كل ما قاله محمد خطئ و المتدينون أيضا !!!
عندها سيصبح متدينا بالإلحاد بل الموضوعية الموضوعية فإتخذوها منهاجا
نعود لمدعوذنا فقد جاء للحصة ليوجه الدعوة لصديق له في فرنسا قدم له الدعم و العون الرسمي و المادي و هو جزائري اسمه محفوظ يعيش في فرنسا و قد تكلم عليه بطريقة رائعة جدا فكأننا في حضرة قساوسة أو فلاسفة لا تسمع إلا محبة سلام
كذلك تكلم الإمام المختلف عن الأئمة الآخرين عن دعوة ساركوزي لكثير من أئمة فرنسا لإجراء حوار معهم و لتوجيههم كي يحسِّنوا من أفكار الشباب المسلم في فرنسا و يبعدوها عن التطرف، ساركوزي الذي ينتقده العرب وحتى الملحدين منهم و يجعلون منه أحد قادة المؤامرة ضد العرب فما بالك بالأئمة و رجال الدين الذين يجعلون منه أبا جهل أو هرقل أو كسرى
لقد تكلم عنه بكل احترام و هو أمر غريب فالسؤال الآن هو هل هذا الرجل فقط يبحث عن الربح المادي فلا يهمه ما يقول حتى و إن قال أن محمد ليس نبي
أم أنه حقا مؤمن بتلك الأفكار التي يدعو (أو يدعوذ) إليها خاصة و أنها ليست موجودة تماما في الإسلام؟؟
أنا أشبهه بالقساوسة الذين يحاولون أن يجعلوا من دينهم دين تسامح و محبة رغم أنه ليس كذلك
الدين بشكل عام سيء و أحسن نقد له هو ما قاله نيتشه
"الأفكار الراسخة هي عدوة الحقيقة و هي أشد خطرا عليها من الأخطاء"  رغم بعض العتاب على هذا القول
لكننا و إن لم نستطع القضاء على الإسلام فلنحاول على الأقل أن ننشر أفكار المحبة بين المسلمين
سواء أكان مؤمنا أم لا و سواء أكان يريد الانتفاع المادي أم لا فعمله جيد
لكنني أخشى كثيرا من مراوغة المداعيذ و أصحاب النهج الديني كالغنوشي رئيس حركة النهضة في تونس و الذي يدعي التفتح و يغني بالألمانية النشيد الأوروبي و يقول أن حزبه لن يكون متشددا إلا أن الحقيقة مغايرة تماما فالاسلاميون هم شر الأحزاب
كثير منهم مراوغون فهل نهاجمهم كلهم أم ننهج النهج التونسي "خذ وطالب" فنقبل مؤقتا بمثل هؤلاء "المتفتحين" و نروج لهم على حساب المداعيذ و الأباعير من قبيل الحيواني و العفايسي (باللهجة الجزائرية تعني الذي يقوم بالحيل و الخدع)و محمد خشاب (على وزن سمية الخشاب ) و تمهيدا للقضاء على الإسلام (مع ما في هذا الفعل من خطر)؟

هناك 16 تعليقًا:

  1. ما اعجب منه هو أنك تدعو للنقاش بموضوعية و لكنك تسب الاسلام و فقط الاسلام
    الملحد الحقيقي يكون بعيدا عن كل الديانات و ليس همه الوحيد هو سب الاسلام
    فأنت مثلا تعجبت ان الامام تكلم عن التسامح ,, لماذا التعجب؟؟ فكما أنت تحب الانسانية فكذلك نحن المسلمين نحب الانسانية و نسعى اليها

    من قال لكم ان الاسلام يحرض على القتل؟؟
    حتّى اذا كنتم ذاهبون الى الالحاد و كان هذا لا بد منه فيجب عليكم ان لا تقولو على الله ما لا تعلمون,,,
    إلحادك هذا انما هو مرض نفسي لانك لا تتكلم على موضوع غيره ,,,أنا مسلمة و الحمد لله و هناك ملحدون في مشارق الارض و مغاربها و لكنهم يحترمون كل الديانات و أولئك رغم احادهم فإنهم متوازنون و يملكون من رزانة
    و أتوقع من الله أن يهدي أكبر عدد منهم
    أما أنت و للأسف فانك تعاني من امراض نفسية تطالب فيها الا بعورة المراة و تطالبون فيها الا بالشهوات الحيوانية و الله وان الحيوانات مجتمعات منظمة و اشرف منكم

    ردحذف
  2. شكرا عزيزتي على ردك و سأحاول أن أسبر أغوار نفسي منه

    ردحذف
  3. ما اعجب منه هو أنك تدعو للنقاش بموضوعية و لكنك تسب الاسلام و فقط الاسلام الملحد الحقيقي يكون بعيدا عن كل الديانات و ليس همه الوحيد هو سب الاسلام
    ----------------------------------------
    نعم أنا مخطئ هنا فكان علي أن لا أشتم لكن يا ترى بينما تطلبين مني أن أكون موضوعيا و لا ألجئ للسب ( وهو طلب صحيح) ألم تلاحظي ما فعله الطرف الآخر من سب و شتم للمخالفين ( امصص بظر اللات، اعضض هن أبيك، إن الذين كفروا هم شر البرية،مثلهم كالأنعام بل هم أضل،فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَث ذَّلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا ) ألم تلاحظي قتلهم للمخالف ( شكري بلعيد،جهم بن صفوان،الجعد بن درهم .......) و التشريع للقتل كقتل المرتد و المثلي و المقيم في الدولة الإسلامية غير الكتابي بعد الإستتابة و المحصن الزاني
    ألا يمكنكي أن تعذريني إن غضبت من هكذاأشياء

    ردحذف
  4. أنا أرى أن الإسلام هو سبب تخلفنا و بلدي (الجزائر) غالبية ساكنيها من المسلمين فلما تريدينني أن انتقد الهندوسية ؟

    ردحذف
    الردود
    1. السلام عليكم ...هل أنت في كامل قواك العقلية ؟

      حذف
  5. لماذا التعجب؟؟ فكما أنت تحب الانسانية فكذلك نحن المسلمين نحب الانسانية و نسعى اليها
    ---------------------------------

    أنتم تحبون الإنسانية صح ؟؟؟
    هل تعرفين شيئا أنا كنت طيلة عمري مسلما و أعرف جيدا الإسلام و خاصة المسلمين و أعرف أن ماتقولينه صحيح لكن ألم تلاحظي أن غالبية الشيوخ متعصبون فكان عاديا مني أن أتعجب من إمام متسامح

    ردحذف
  6. انا طالب الحقيقة....من حقك ان تتعجب يا خالدي ....كيف يخرج كلام علماني من امام......يعني كيف يخرج خمر الويسكي من زجاجة حمود بوعلام......هو نفس الشي......لان كل اناء بما فيه ينضح....وكل سفيه يقول مافيه ......انا ايضا استغرب مثلك ....انه ليس من المنطق في شي ان تحفظ ايات تقول المشركون نجس و قاتلوهم و مثلهم كمثل الحمار يحمل اسفارا....الخ......وفي نفس الوقت يخرج من فمك كلام ليبرالي وكلام علماني وكلام عسل وكلام محبة وكلام تسامح .......بالنسبة الي هدا يا اما نفاق والا سياسة والا انفصام شخصية.....لا رابع لهم .......دمتم بود

    ردحذف
  7. نعم يا عزيزي الباحث فهذه هي مشكلتهم يقولون الكلمة ثم يرجعون فيها فالمرأة عندهم من السفهاء علن حد قول ابن كثير كما أنا مع الحمار و الكلب تفسد الصلاة كما أنها لو طلبها زوجها للفراش و رفضت تلعنها الملائكة كما أنها لا يمكنها أن تخرج من بيت زوجها إلا بإذنه ...
    لكن يقولون لك أن الإسلام أعطى المرأة كامل حقوقها

    يمكن للإنسان أن يفكر كما يشاء لكن لو إرتد فيقتل




    ردحذف
  8. صحح ان كان خطاء
    -الالحاد يعني اللاديني اي ان معتقده انه لا اله فحيات الملحد لا تحكمها المعتقدات الدينية وان اقر بعضها كالحب المجرد للخير والسلام وغيره ولكن ان اردنا ان نحدد ثوابت او مبادئ في حياة الملحد فان تحديدها مجرد تقية ضرفية للملحد للخروج من مازق خلو الالحاد من اي مبدا انساني قبل ان نقول ديني لذالك وان اخذنا الاسلام كمثال فحكم المسلمين على الملحد ايا كان لا يجيز له التعقيب عليه لانه اساسا قد يكون الملحد من مبادئه التي اختارها مايضير غيره من غير الملحدين واخذ لادينيته كمثال .
    -سؤال ما الذي يمنع ملحدا من فعل الاتي :
    -زواج المثلي لا شيئ يمنع فقد تم التشريع له في اطار العلمانية
    -الجنس مع الاطفال لا شيئ يمنع لانه في ايران المجوسية الشيعية موجود
    -القتل لمجرد القتل لاشيئ يمنع لو انا كنت ملحد صدقني قتلك عندي كسحق ذبابة ازعجتني او بالاحرى ربما اريد ان اتناولك في طبق شخشوخة بلحم البشر مالمانع
    -في الالحاد لا يحق لاحد تحديد المبادئ ولا معنى للخير و الشر ولا ارى لملحد بل للبشرية وجود او استمرار لو ان اولها كان ملحدا .
    يا ملحد يا من لست عبدا ان موعدك الموت فتعرف الحقيقة اه لمذا لا تنتحر لتعرف بسرعة كما تعلم فلا شيئ يمنع.

    ردحذف
    الردود
    1. ردك قاس نوعا ما !
      لكن هناك نسبة معتبرة من الصحة فيه
      لاحظ أنني لست داع للإلحاد لكنني ناقد للإسلام و المسيحية و اليهودية و كثير جدا من الأديان
      الإلحاد أمر شخصي بالنسبة لي

      حذف
  9. غريب أمركم ما أتعسكم يا ملحدين
    خاصة ملحدي النسخة العربية
    كم هو محزن لكم ان تحاولو تقليد الغرب حتى في الحادهم
    لكن حتى التقليد وكالعادة لاتتقنوه جيدا
    لأن الملحدين في الغرب لاينتقدون الاسلام ولا ينتزعون من الانسان المسلم انسانيته
    هنيئا لكم يا من احتكرتم الانسانية فهل يوجد تطرفا أبلغ من هذا التطرف ؟؟

    ردحذف
    الردود
    1. لا يا عزيزي تطرفنا نحن الملحدين العرب فاق تطرف الإسلاميين و اقر بهذا
      لن أكتب على الإسلام بعد اليوم صدقني و ربما سأتوقف على الكتابة .

      حذف
  10. ليست لعبة يا أخي خالدي عمر انه مصير حياتك في الآخرة
    صدقني أنا خايف عليك في هذي اللحظة بزاف بزاف
    قد لا يهزك كلامي أو ردي هذا
    لكن نقول
    كل حاجة مرتبة وبدقة من حولك
    الشمس ديما تشرق من جيهة الشرق
    والليل والنهار متنوابين
    وبعد الصيف يجي الخريف
    وبعد الدنيا كاين دار الخلود يا خالدي
    سبحان الله الاجابة وضعها الرب في لقبك ونتا مازلت ما لقيتهاش ؟؟؟
    أظنها اشارة يا عمر خالدي
    ومتفائل أنك رايح تلقاها قبل فوات الأوان الوت راها غير ارفد ارفد
    وان شاء الله تكون خالد في الجنة

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا على دعواتك أخي و ربما الله موجود لكنني لست شريرا و لا أؤذي الناس ألا يشفع لي هذا عند الله ؟

      حذف
  11. ربي يهديك ولا يديك

    ردحذف
  12. من الذي خلقك و في احسن صورة من الذي خلق الجبال و السموات فعلم انك ميت و سوف تحاسب على كل صغيرة وكبيرة و الله اني خائف عليك من عذاب يوما عضيم اعلم انك الان في صحة جيدة ولو اتتك الموت و سكراتها والله لتقول ارجعوني لعلي اعمل صالحا في ما تركة فيفالو لك كلا انها كلمة هو قائلوه و من ورائهم برزخا الى يوم يوبعثون والله ان لم تتب من ذنبك و تشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله فعلم انك بعيد من الجنة وانك قريبا من النار

    ردحذف

-من المنطقي جدا أن ننتقد ما نراه خاطئ

-من المنطقي جدا أن ننتقد ما نراه خاطئ و نبدي رأينا فيه و ننتظر التعقيب عليه أو ما يمكننا دعوته بنقد النقد و هكذا حتى تستقيم لنا الأمور و لمن ننتقده فنرا الحق الذي نصبوا إليه فنراه واضحا جليا، هذه هي الطريقة المتحضرة في معالجة الأمور و البحث على الحقيقة ،لكن الأديان (غالبها) علمتنا أن ما تقوله هو الحق و كل مخالف مخطئ و فقط و إن انتقدها فهو يتهجم على المقدسات و سيكرهه المتدينون بها و يحقدون عليه و في بعض الحالات قد يصل الامر إلى قتله كما فعل محمد و أتباعه مع عصماء بنت مروان و كما تعلمون فهذه أمور لا تتناطع عليعا عنزان .